وزيرة الدفاع الألمانية: قدراتنا محدودة ولم يبق لدينا أسلحة نقدمها لأوكرانيا

قبل 2 شهر | الأخبار | اقتصاد
مشاركة |

أعلنت وزيرة الدفاع الألمانية، كريستينا لامبرخت، أن الجيش الألماني يعاني من نقص في مخزوناته، لافتة إلى أنه لم يتبق سوى القليل من الأسلحة التي يمكن تقديمها لأوكرانيا.

وحسب وكالة "DPA"، جاء ذلك خلال زيارة لامبرخت للواء الألماني الفرنسي في مدينة مولهايم، اليوم الثلاثاء.

وقالت وزيرة الدفاع الألمانية "لم يعد بإمكاننا تقديم الكثير من المعدات والأسلحة من مخزونات الجيش الألماني لكييف".

وأضافت أن لديها علاقة وثيقة وبناءة للغاية بوزير الدفاع الأوكراني أليكسي ريزنيكوف، مشيرة إلى أنه تم إعلامه بالقدرات المحدودة للجيش الألماني.

وفي وقت سابق اليوم، أعلن مفوض الاتحاد الأوروبي للتجارة الداخلية تييري بريتون أن الاتحاد يعاني حاليا من نقص في الذخيرة والمدفعية وأنظمة الدفاع بسبب إرسال المساعدات العسكرية لأوكرانيا.

وقال بريتون "لقد استجابت دول الاتحاد الأوروبي لنداء أوكرانيا ودعمتها بالأسلحة. ومع ذلك، فقد أدت شحنات الأسلحة إلى أوكرانيا إلى استنزاف المخزونات الأوروبية من الذخيرة والمدفعية الثقيلة والخفيفة والدفاع الجوي والأنظمة المضادة للدبابات، وكذلك المركبات المدرعة والدبابات".

وأضاف أن "هذا النقص يخلق حالة من الضعف يجب معالجتها على وجه السرعة".

ومنذ أن بدأت روسيا عمليتها العسكرية في أوكرانيا في 24 شباط/ فبراير، حولت الدول الغربية أو تعهدت بتقديم أكثر من 10 مليارات دولار من المساعدات العسكرية إلى كييف، من قاذفات صواريخ محمولة ومركبات مدرعة إلى بنادق وكميات هائلة من الذخيرة.

ونددت روسيا بتدفق الأسلحة إلى منطقة الصراع في أوكرانيا من الغرب، قائلة إنه ذلك النهج يسكب الوقود على النار ويخرج احتمالات مفاوضات السلام عن مسارها.

الترتيب العالمي للدول العربية في مؤشر حرية الصحافة 2022

لا تعليق!